هل تعلم الفوائد الصحية للفلفل الحار

بواسطة solom بتاريخ الاثنين، 9 يوليو، 2012 | 4:56 م





لقد دخل الفلفل الحار في غذاء الانسان منذ أكثر من 7500 سنة قبل الميلاد،

 وقد اقتصرت زراعتها على امريكا 


الجنوبية والمركزية الى ان اكتشفها كولومبوس

 فانتشرت زراعتها في جميع أنحاء العالم. ومن الناحية الغذائية،

يحتوي الفلفل الحار على كميات عالية من فيتامين C ،

 ومركب بيتا كاروتين الذي يتحول في الجسم الى فيتامين A 

حسب الحاجة. اضافة الى ذلك، يوفر الفلفل الحار فيتامينات B ،

الحديد، المغنيسيوم، والبوتاسيوم. 


قد تكون من الأشخاص الذين يحبون تناول الفلفل ا لحار

 لكنهم حائرون بخصوص تأثيره على صحة الانسان،

حيث يعتقد الكثيرون ان احساس اللهيب في الفلفل الحار

 يتسبب بأضرار صحية. وفي الواقع أن مركب

capsaicin المسؤول عن المذاق الحار للفلفل الحار

 قد نال اهتماما كبيرا في الوسط العلمي، حيث تراكمت 

الأبحاث والدراسات التي بيّنت فوائده على صحة الانسان

 والتي يمكن تلخيصها بما يلي: 

1) يحارب الأمراض السرطانية

كشفت الدراسات ان مركب capsaicin

الموجود في الفلفل الحار يدفع الخلايا السرطانية في البروستات لأن

 "تنتحر". وفي احدى الدراسات، تم القضاء على 80%

من الخلايا السرطانية في البروستات لدى الفئران

لدى تعرّضها لمركب capsaicin . اضافة الى ذلك،

 فقد بيّن الباحثون أن الأورام السرطانية في بروستات الفئران

 قد انكمشت الى خمس حجمها مقارنة أورام بروستات الفئران

 التي لم تتلقى هذا المركب. 

2) يساعد في تخفيض الوزن

أظهرت دراسات عديدة أن مركب capsaicin

 من شأنه زيادة سرعة الأيض بمعدّل 30%

 وحرق المزيد من السعرات الحرارية وتحفيز الشعو

 بالشبع لعدة ساعات من استهلاكه.

 ومن الجدير بالذكر أن استهلاك الكافيين الموجود

 في القهوة أو الشاي بعد الفلفل الحار يزيد من فعالية مركب capsaicin . 

3) يساهم في علاج التهابات الجهاز الهضمي

تشير الدراسات الى ان مركب capsaicin قد يساعد في القضاء

على بكتيريا المعدة H. Pylori التي تتسبب بالحموضة

 والحرقة والتي ترفع من احتمالات الاصابة بالقرحة وسرطان المعدة.

 ومن جانب آخر، بيّنت الدراسات ان استهلاك الفلفل الحار

 لايؤدي الى أية أضرار ببطانة المعدة أو بالامعاء،

 بل انه يحميهما من الالتهابات الجرثومية. 


4) يلعب دورا في الوقاية وعلاج السكري

أكد الباحثون في كندا ان حقن الفئران بمركب capsaicin

 تسبب بالشفاء من مرض السكري من النوع الأول (المعتمد على الانسولين).

 لم تجرى أية تجارب بعد على الانسان في هذا المجال،

 وما زالت محاولات دراسة الآليات مستمرة. دراسة استرالية

كشفت أن استهلاك الفلفل الحار تسبب بانخفاض في مستويات الانسولين

 والسكر التي تعقب الوجبات مقارنة مع الحالات التي

 لم يتم استهلاك الفلفل الحار فيها. ويعتقد الباحثون

 أن مركب capsaicin يحسن من حساسية الجسم للانسولين ،

 مما يحسن من توازن السكر ويخفض من احتمالات الاصابة بالسكري. 

5) يخفّض خطر الاصابة بأمراض الأوعية الدموية

بيّنت الدراسات ان مركب capsaicin

 قد يخفّض من مستوى الكولسترول ومركب الدهنيات الثلاثية

 في الدم وكذلك من تجمّع الصفائح. اضافة الى ذلك،

 تشير الدراسات ان المجتمعات التي تستهلك الفلفل الحار

 بكثرة تنخفض لديها معدلات الوفيات بأمراض القلب والشرايين

 مقارنة مع المجتمعات التي قلّما تستهلكها. 

6) يخفض أعراض صداع الميغرين

قد يساعد مركب capsaicin في علاج الميغرين

 لأنه يكبح المركب العصبي الذي يدعى P المسؤول عن الشعور بالألم.

 ومن جانب آخر، أبحاث أخرى

 تدرس دور مركب capsaicin كمخدر فعّال للاسنان. 

7) يقلل من احتقان الجيوب الانفية

يحث مركب capsaicin على افرازات الجيوب الأنفية،

 مما يقلل من الشعور بالاحتقان، كما ويمتلك خصائص

مضادة للبكتيريا من شأنها محاربة التهابات الجيو

0 التعليقات:

إرسال تعليق

المتابعون